مقالات طبية

السكتة الدماغية

تعمل شركة تايلند أدفايزور على تقديم أحدث خدماتها دوما فى مجال السياحة العلاجية، وذلك من خلال توفير علاج السكتة الدماغية في تايلند، بالإضافة إلى تقديم شرح مفصل عن افضل الطرق لعلاج السكتة الدماغية ، كل هذا تحت إشراف مجموعة متخصصة من أكثر الأطباء خبرة وكفاءة فى هذا المجال.

# لتفاصيل العلاج وإجراء العملية معنا في تايلند يمكنكم التواصل على مدار الساعه عن طريق الرقم : 66864036343+ (واتس أب – لاين – فايبر – إيمو – سوما – تانغو ) – المطلوب لحجز موعد : صورة جواز السفر للمريض و أيضا صورة من تيكيت الطيران الدولي للإستقبال في المطار عند الوصول (مجانا سيارة المستشفي

تعريف السكتة الدماغية

تحدث السكتة الدماغية الإفقارية (الفالج أو الشلل النصفي) نتيجة لانسداد الشريان المغذي للمخ وهي تصيب 25 في المائة تقريبًا من المرضى المصابين بالسكتة الدماغية. تعد من الأسباب الرئيسية للوفاة والإعاقة، حيث أنها تؤدي إلى احتمالات وفاة عالية تصل إلى 70 في المائة. في حالة وصول هؤلاء المرضى إلى المستشفى خلال 3 ساعات من ظهور أعراض السكتة الدماغية وإجراء الحقن الوريدي بعقار TPA، تقل احتمالات الوفاة إلى 20 في المائة و50 في المائة ممن يبقون على قيد الحياة ستحدث لهم إعاقة. يتبع ذلك استخدام دعامة يتم حقنها في أحد الأوعية الدموية للساق وتوجيهها لأعلى إلى الوعاء الدموي المسدود في المخ، حيث تقوم بالإمساك بالجلطة وإزالتها.  أجريت هذه العملية للإنسان لأول مرة في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2001 باستخدام دعامة يطلق عليها MERCI.

في بادئ الأمر لم يكن استرداد الجلطة من الانسداد يعطي نتائج جيدة. وفيما بعد تم إدخال أداة استرداد الدعامة التي تحقق فعالية كبيرة للغاية في سحب الجلطة الدموية، مما يساعد في فتح شريان المخ بسرعة وبشكل مثالي.  تطبق هذه الإجراءات مع الاستعانة بالصور الوعائية لتحديد أماكن الأوعية الدموية المسدودة.

خدمات أخري لشركة تايلند أدفايزور :

معدل النجاح

تبلغ نسبة نجاح جراحة استرداد الأوعية الدموية بشكل عام 75 في المائة. يجب إجراء هذا العلاج خلال ست ساعات من بداية السكتة الدماغية، وكلما تلقى المريض العلاج بشكل مبكر أكثر، كلما زادت معدلات النجاح. وهكذا فإن هناك أهمية قصوى لعامل الوقت في علاج السكتة الدماغية.

مخاطر الجراحة

يمكن أن تسبب جراحة استرداد الجلطة نزيف ما بعد السكتة الدماغية لدى 5 إلى 10 في المائة من المرضى.

كما أن المرضى الذين لا تجرى لهم جراحة استرداد الجلطة تكون الاحتمالات عالية لإصابتهم بسكتة دماغية أخرى أكبر يمكن أن تحدث تلفًا أكبر في المخ.

يحقق هذا الأسلوب العلاجي نتيجة ممتازة تقريبًا في كل أنحاء العالم مع فريق الأطباء الخبراء بالإضافة إلى الأجهزة الطبية الحديثة المتاحة على مدار اليوم.  ذلك مع العلم بأن معدل الوفيات يبلغ 10% فقط، بينما تبلغ معدلات الإعاقة وعدم الإعاقة والنزيف بعد السكتة الدماغية 30% و60% و6% على التوالي.

يمكن استخدام أسلوب استرداد الجلطة كخيار علاجي للأشخاص المصابين بالسكتة الدماغية غير المؤهلين للاستجابة بشكل ملائم لأدوية إذابة الجلطات الدموية أو الذين يفشلون في ذلك خلال الساعات القليلة الأولى من الإصابة بالسكتة الدماغية.

العلاج في تايلند

# لتفاصيل العلاج في تايلند يمكنكم التواصل على مدار الساعه عن طريق الرقم : 66864036343+ (واتس أب – لاين – فايبر – إيمو – سوما – تانغو ) أو عن طريق الإيميل : [email protected] أتم الله شفائكم على خير ولا أراكم الله مكروها في عزيز لديكم

السابق
الحشوات الجلدية
التالي
مرض كاواساكي

تعليقان

أضف تعليقا

  1. Husseun kashif قال:

    I have a stroke like six years ago and I have to name is on my hand on my leg and I cannot walk through it is a big problem so I wanna come there from America to see what’s going on shadow

  2. باسل اللوزي قال:

    اريد ان اعرف تكلفه العلاج لا امي عندها شبه شلل نصفي

اترك تعليقاً