مقالات طبية

داءُ النَّوسَجات

تعمل شركة تايلند أدفايزور على تقديم أحدث خدماتها دوما فى مجال السياحة العلاجية، وذلك من خلال توفير علاج داءُ النَّوسَجات في تايلند، بالإضافة إلى تقديم شرح مفصل عن افضل الطرق لعلاج داءُ النَّوسَجات ، كل هذا تحت إشراف مجموعة متخصصة من أكثر الأطباء خبرة وكفاءة فى هذا المجال.

# لتفاصيل العلاج في تايلند يمكنكم التواصل على مدار الساعه عن طريق الرقم : 66864036343+ (واتس أب – لاين – فايبر – إيمو – سوما – تانغو ) أو عن طريق الإيميل : [email protected] أتم الله شفائكم على خير ولا أراكم الله مكروها في عزيز لديكم

تعريف داءُ النَّوسَجات

داء النوسجات عدوى تنتج عن استنشاق بويغات فطر يوجد غالبا في روث الطيور والخفافيش. يتم نقل داء النوسجات في الأغلب عندما تصبح هذه البويغات متطايرة في الهواء، غالبا أثناء مشروعات التنظيف أو الهدم.

يمكن أن تنقل التربة الملوّثة بروث الطيور والخفافيش داء النوسجات أيضا، ولذلك يكون الفلاحون وزارعو البساتين معرضين لخطر أعلى للإصابة بهذا المرض. في الولايات المتحدة، يحدث داء النوسجات عادةً في واديي نهري الميسيسيبي وأوهايو، على الرغم من أنه قد يحدث في مناطق أخرى أيضا.

لا يعاني معظم الأشخاص المصابون بداء النوسجات من أعراض أبدا ولا يكونون على دراية بأنهم مصابون. لكن بالنسبة لبعض الأشخاص — بشكل أساسي الرضّع والأشخاص ذوي الأجهزة المناعية الضعيفة — يمكن أن يكون داء النوسجات خطيرا. العلاجات الفعالة متاحة حتى بالنسبة لأكثر أشكال داء النوسجات حدة.

الأعراض

توجد أنواع متعددة من داء النوسجات. لا يسبب الشكل الأخف علامات أو أعراض، لكن العدوى الشديدة يمكن أن تكون مهددة للحياة. عندما تحدث العلامات والأعراض بالفعل، تظهر عادةً بعد التعرض بثلاثة إلى 17 يوما وقد تتضمن:

  • الحمى
  • قشعريرة
  • الصداع
  • آلام في العضلات
  • سعالاً جافًا
  • ضيق في منطقة الصدر

في بعض الأشخاص، يمكن أن يسبب داء النوسجات أيضا ألما بالمفاصل وطفحا جلديا. قد يتعرض الأشخاص المصابون بمرض كامن بالرئة، مثل انتفاخ الرئة، للإصابة بشكل مزمن من داء النوسجات.

قد تتضمن علامات داء النوسجات المزمن فقدان الوزن وسعال يجلب دما. يمكن أن تشبه أعراض داء النوسجات المزمن أحيانا الأعراض الخاصة بمرض السل.

داء النوسجات الحاد

تحدث التنوعات الحادة لداء النوسجات في المقام الأول في الرضع والمصابين بضعف الأجهزة المناعية. ويمكن لهذه التنوعات التي تُسمَّى داء النوسجات المنتشر أن تصيب أيّ جزء من الجسم تقريبًا، بما يتضمن الفم والكبد والجهاز العصبي المركزي والجلد والغدد الكظرية. وفي حالة إهمال علاجها، يكون داء النوسجات المنتشر عادةً مميتًا.

متى تزور الطبيب

تواصل مع طبيبك إذا تطورت لديك أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا بعد تعرضك لفضلات الطيور أو الخفافيش ـــ خاصة إذا كنت تعاني من ضعف في الجهاز المناعي.

الأسباب

يحدث داء النوسجات بسبب الخلايا التناسلية (البويغات) للفطر المسمى النوسجة المغمدة. والبويغات بالغة الخفة وتطفو إلى الهواء عندما يضطرب التراب أو غير ذلك من المواد الملوثة.

وحتى إن سبقت إصابتك بداء النوسجات، فسيظل بالإمكان تعرضك للعدوى مرة أخرى. ولكن إن أصبت بعدوى داء النوسجات مرة أخرى، فيرجح أن يكون المرض أبسط من العدوى المبدئية.

يزدهر فطر داء النوسجات في التربة الرطبة الغنية بالمادة العضوية، وخاصةً فضلات الطيور والخفافيش. لذلك، فهو شائع بصقة خاصة في أعشاش الدجاج والحمام، والحظائر القديمة، والكهوف والحدائق. داء النوسجات غير معدٍ، لذلك لا يمكن أن ينتشر من شخص إلى آخر.

عوامل الخطر

فرص الإصابة بأعراض داء النوسجات تزداد مع عدد الأبواغ التي تستنشقها. من بين أصحاب المهن المتحمل تعرضهم بدرجة أكبر للأبواغ:

  • الفلاحون
  • عمال مكافحة الآفات
  • العاملون في تربية الدواجن
  • عمال البناء
  • عمال بناء الأسقف
  • المزارعون والعاملون بالبستنة
  • مستكشفو الكهوف

الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالعدوى الشديدة

يعاني الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين والبالغون في عمر 55 عامًا فأكثر ضعفًا في أجهزتهم المناعية، ولذلك يزيد احتمال إصابتهم بداء النوسجات المنتثر — النوع الأكثر خطورة من المرض. تتضمن العوامل الأخرى التي قد تضعف جهازك المناعي ما يلي:

  • فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) أو مرض الإيدز (AIDS)
  • العلاج الكيميائي المكثف للسرطان
  • أدوية الكورتيكوستيرويد، مثل بريدنيزون
  • غالبًا ما تستخدم مثبطات عامل نخر الورم للسيطرة على التهاب المفاصل الروماتويدي
  • الأدوية منع رفض العضو المزروع بعد الزرع

المضاعفات

يمكن أن يتسبب داء النوسجات في حدوث عدد من المضاعفات الخطيرة، حتى لدى الأشخاص الأصحاء. فيما يتعلق بالرضع والبالغين الأكبر سنًا والأشخاص الذين لديهم أجهزة مناعية ضعيفة، تصبح المشاكل المحتملة مهددة للحياة في أغلب الأحيان. يمكن أن تتضمن المضاعفات ما يلي:

  • متلازمة ضيق النفس الحادة (ARDS). يمكن أن يتسبب داء النوسجات في تلف الرئتين إلى الحد الذي تبدأ فيه الأكياس الهوائية بالامتلاء بالسائل. يمنع ذلك تبادل الهواء الفعّال ويمكن أن يستنفد مستويات الأكسجين في الدم.
  • مشاكل القلب. يُسمى التهاب التامور، وهو الكيس الذي يُحيط بقلبك، بالتهاب التامور. عندما يزيد السائل في هذا الكيس، يمكن أن يتداخل مع قدرة القلب على ضخ الدم بكفاءة.
  • القصور الكُظري. يمكن أن يضر داء النوسجات الغدد الكظرية، التي تقوم بإنتاج الهرمونات التي تُعطي التعليمات لكل عضو ونسيج في جسمك بصورة عملية.
  • التهاب السحايا. في بعض الحالات، يمكن أن يتسبب داء النوسجات في داء السحايا، وهو عدوى والتهاب يصيبان الأغشية المُحيطة بالدماغ والحبل الشوكي.

الوقاية

تصعب الوقاية من التعرض إلى الفطريات التي تسبب داء الشبكة البطانية النسيجي، خاصة في الأماكن التي ينتشر فيها المرض. وعلى الرغم من ذلك، فقد تقلل الخطوات التالية في التقليل من خطر العدوى:

  • تجنب التكشف. تجنب المشروعات والأنشطة التي ربما تعرضك للفطريات، مثل اكتشاف الكهوف وتربية الطيور مثل الحمام أو الدجاج.
  • رش الأسطح الملوثة. قبل الحفر في التربة أو في منطقة من المحتمل أن تأوي الفطريات التي تسبب داء الشبكة البطانية النسيجي، ينبغي الرش بكمية ماء وفيرة. ومن الممكن أن يقي هذا الإجراء من انطلاق البويغات في الهواء. يجب رش أقفاص وحظائر الدجاج قبل تنظيفها، حيث يساعد ذلك أيضًا في تقليل المخاطر.
  • استخدم قناع وجه فعالاً. ارتدِ قناع تنفس. استشر المعهد الوطني للسلامة والصحة المهنية لتحديد نوع القناع الذي من شأنه توفير حماية كافية حسب مستوى تعرضك للإصابة.

التشخيص

يمكن أن يكون تشخيص داء الشبكة البطانية النسيجي معقدًا حيث يعتمد على المنطقة المصابة من الجسم. بالرغم من أن الفحص ليس ضروريًا عادةً للحالات الطفيفة من داء الشبكة البطانية النسيجي، فإنه يمكن أن يكون بالغ الأهمية للمساعدة في اختيار العلاجات الملائمة في الحالات التي تهدد البقاء قيد الحياة.

ويمكن أن يقترح الطبيب أسلوب الجمع بحثًا عن دليل على وجود المرض في عينات مما يلي:

  • إفرازات الرئة
  • الدم أو البول
  • خزعة أنسجة الرئة
  • نخاع العظم

العلاج

عادة لا يكون العلاج ضروريًا إذا كنت تعاني حالة بسيطة من داء النوسجات. أما إذا كانت أعراضك شديدة أو إذا كنت تعاني أشكال المرض المزمنة أو المنتثرة، فأنت على الأرجح تحتاج إلى علاج بمضاد فطريات واحد أو أكثر. وتأتي بعض هذه الأدوية على شكل حبوب، إلا أن الأنواع الأقوى مفعولًا تُعطى من خلال الحقن الوريدي

الاستعداد لموعدك

من المرجح أن تبدأ بمقابلة مقدم الرعاية الأساسية الخاص بك. قد يحيلك إلى طبيب مختص في الأمراض المعدية. وبالنظر إلى أعراضك وحدّة عدواك، قد تُعرض على عددٍ آخر من الأطباء، كطبيب الرئة (مختص الأمراض الصدرية)، أو طبيب القلب (مختص أمراض القلب).

ما يمكنك فعله

  • دوِّن أي أعراض تعانيها، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد.
  • كتابة المعلومات الشخصية الرئيسية، بما يتضمن أيّ تعرض محتمل للمناطق ذات الطيور أو الوطاويط الكثيرة.
  • أعد قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • دوِّن أسئلتك لطرحها على الطبيب.

وبالنسبة لمرض النوسجات ، تشمل بعض الأسئلة الأساسية التي يمكن طرحها على الطبيب ما يلي:

  • ما هو السبب الأكثر احتمالاً في حدوث الأعراض لديّ؟
  • كيف يمكن حدوث الإصابة بهذه العدوى؟
  • ما أنواع الاختبارات التي قد أحتاج إلى الخضوع لها؟ هل تتطلب هذه الاختبارات أي استعداد خاص؟
  • هل أتعافى من هذه العدوى دون علاج أم أن العلاج ضروروي؟
  • ما العلاجات المتاحة، وما التي توصي بها؟
  • ما هي أنواع الآثار الجانبية التي يمكن أن أتوقعها من العلاج؟
  • هل يوجد أي بدائل للنهج الأولي الذي اقترحته؟
  • أعاني حالات صحية أخرى. كيف يمكنني إدارة هذه الحالات معًا بشكل أفضل؟
  • هل يمكن الإصابة بالعدوى مرة أخرى؟
  • هل هناك أي منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي إلى المنزل؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بزيارتها؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. قد يحفظ لك الاستعداد للإجابة عن الأسئلة مزيدًا من الوقت للتطرق إلى أي نقاط تريد أن تركز عليها. قد يسأل طبيبك الأسئلة التالية:

  • متى أول مرة بدأت تعاني فيها الأعراض؟
  • هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى شدة الأعراض التي تعانيها؟
  • هل تعمل في الهواء الطلق؟
  • هل قضيت وقتًا طويلاً في مناطق بها أعداد كبيرة من الطيور؟
  • هل قضيت أي وقت في الكهوف؟ أو مناطق أخرى قد تتجمع بها الخفافيش؟

العلاج في تايلند

# لتفاصيل العلاج في تايلند يمكنكم التواصل على مدار الساعه عن طريق الرقم : 66864036343+ (واتس أب – لاين – فايبر – إيمو – سوما – تانغو ) أو عن طريق الإيميل : [email protected] أتم الله شفائكم على خير ولا أراكم الله مكروها في عزيز لديكم

السابق
دوروية المزاج
التالي
داء أوزغود شلاتر

اترك تعليقاً